حقيقة غرق فرعون
حقيقة غرق فرعون

حقيقة غرق فرعون في القرآن الكريم

حقيقة غرق فرعون في القرآن

إن حقيقة غرق فرعون في القرآن عجيبة وتستدعي التوقف والتأمل في حيثياتها. فباستثناء القرآن الكريم ، لم تتحدث الكتب السماوية عن حدث نجاة جثة فرعون بعد غرق فرعون رمسيس الثاني أثناء مطاردة بني إسرائيل.

موريس بوكاي: حقيقة غرق فرعون في القرآن

فرعون
فرعون
و الجدير بالذكر ان قصة جثة فرعون هي التي كانت وراء إسلام العالم الفرنسي موريس بوكاي. القصة بدأت عندما تم إرسال مومياء الفرعون من مصر إلى فرنسا بطلب من الحكومة الفرنسية وذلك  في نهاية الثمانينات.

وقد تم إجراء بعض الفحوصات الأثرية على مومياء فرعون على يد متخصصين وجراحين لاكتشاف أسرارها و ما خبأه الزمن في ثناياها.

ومن بين الجراحين والمتخصصين والعلماء الذين كلقوا بهذه المهمة، البروفيسور موريس بوكاي.

من بين الأسرار التي كان يود موريس بوكاي اكتشافها: كيف مات فرعون؟

أثناء التشريح ظهرت مفاجأة  تتمثل في وجود بقايا ملح عالق في جسد الفرعون كما ظهر جليا أيضا أن عظامه مكسورة بدون تمزق الجلد. هذه النتائج أكدت أن فرعون مات غريقا وأن جثته استخرجت من البحر بعد غرقه و تم تحنيطها.

وهذا هو منطوق الآية الفرآنية في سورة يونس:

قال تعالى:

فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُون.
سورة يونس

و حسب الآية القرآنية نجى الله فرعون ببدنه ليكون عبرة للناس.

والعجيب في الأمر هو أن القرآن الكريم هو المصدر الوحيد الذي ذكر كيفية غرق فرعون ونجاته ببدنه. والسؤال الذي طرحه موريس بوكاي هو لماذا لا توجد إشارة لنجاة فرعون ببدنه في الكتب السماوية الأخرى؟

إسلام موريس بوكاي

وبعد ما خلص إليه موريس من نتائج أبخاثه العلمية والأثرية أسلم وألف كتابا عنونه:  القرآن والتوراة والإنجيل والعلم (1976).

خاتمة

السؤال المطروح الآن:

هل يجب ان نقارن دائما القرآن بما تتوصل إليه النظريات العلمية وما تقوله الابحاث في مجال المعرفة؟ ألا يشكل ذلك خطرا على مصداقية القرآن الكريم عندما يخالف النظريات؟ أليست النظريات نفسها مجرد مقاربات علمية سرعان ما يتم تكذيبها باكتشافات جديدة؟

 

شاهد أيضاً

القمار

الحكمة الشرعية من تحريم القمار

ما الحكمة الشرعية من تحريم القمار ؟ نتطرق في هذا المقال إلى الحكمة الشرعية من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *