الرئيسية / دين / أدعية / ما هو دعاء سيد الاستغفار؟
دعاء
دعاء

ما هو دعاء سيد الاستغفار؟

الدنيا دار ابتلاء

في هذا المقال نقدم دعاء سيد الاستغفار. ومن المعلوم أن الله لم يخلق الانسان عبثا وأن الدنيا دار ابتلاء وفناء والآخرة دار البقاء. نجاتنا في طاعة الله واستغفاره لكي نفوز بالجنة والأمن والأمان والخلاص من الفتن والنجاة منها. وقد أرشدنا رسول اله إلى الطريق الصحيح للوصول إلى بر الأمان ـ الاستغفار.

قال اله تعالى في محكم كتابه:

(وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ * وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) [الأنفال: 34-33]

سيد الاستغفار

الضَّعْفُ خاصية من خصائص البشر. قال الله تعالى: {وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفًا} [النساء من الآية:28]

وقد وردت أدعية كثيرة عن الاستغفار ومن بينها هذا الحديث والذي ورد فيه سيد الاستغفار:

عنْ شَدَّادِ بْنِ أَوْسٍ رضي اللَّه عنْهُ عن النَّبِيِّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم قالَ : « سيِّدُ الاسْتِغْفار أَنْ يقُول الْعبْدُ : اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي ، لا إِلَه إِلاَّ أَنْتَ خَلَقْتَني وأَنَا عَبْدُكَ ، وأَنَا على عهْدِكَ ووعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ ، أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ ما صنَعْتُ ، أَبوءُ لَكَ بِنِعْمتِكَ علَيَ ، وأَبُوءُ بذَنْبي فَاغْفِرْ لي ، فَإِنَّهُ لا يغْفِرُ الذُّنُوبِ إِلاَّ أَنْتَ . منْ قَالَهَا مِنَ النَّهَارِ مُوقِناً بِهَا ، فَمـاتَ مِنْ يوْمِهِ قَبْل أَنْ يُمْسِيَ ، فَهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ ، ومَنْ قَالَهَا مِنَ اللَّيْلِ وهُو مُوقِنٌ بها فَمَاتَ قَبل أَنْ يُصْبِح ، فهُو مِنْ أَهْلِ الجنَّةِ » رواه البخاري .

فوائد الاستغفار

ومن بين ما يجنيه العبد من الاستغفار ما يلي:

  • ذكر الله سبحانه وتعالى وتوحيده الله عز وجل؛
  • الاعتراف بأن الله رب العالمين وخالق كل شيء؛
  • الاعتراف بالعبودية لله عز وجل ووالخضوع له.
  • الاعتراف بأن الله هو المدبر لهذا الكون؛
  • االتوجه إلى الله والتوسل بين يديه؛
  • الإيمان والطاعة والإخلاص لله عز وجل؛
  • التوكل على الله عز وجل؛
  • الاعتراف بالتقصير والضعف؛
  • الثقة بمغفرة الله عز وجل.

متى تدعو بدعاء سيد الاستغفار؟

والجدير بالذكر أن سيد الاستغفار من الأذكار المطلقة المستحبة التي يُستغفر اللهُ بها في عموم الأوقات، غير أن استحبابه يتأكد بعد الصلوات.

شرح سيد الاستغفار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *