الرئيسية / المرأة / أسرة / غشاء البكارة و عذرية المرأة
غشاء البكارة و عذرية المرأة
غشاء البكارة و عذرية المرأة

غشاء البكارة و عذرية المرأة

غشاء البكارة و عذرية المرأة

هناك كثير من سوء الفهم فيما يخص غشاء البكارة و عذرية المرأة. في هذه المقالة سنتطرق إلى أنواع غشاء البكارة و نصحح بعض المفاهيم الخاطئة حول عذرية المرأة.

ما هو غشاء البكارة؟

حسب موسوعة ويكيبيديا غشاء البكارة:

عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يغلق فتحة المهبل وبه فتحة صغيرة جداً تسمح لخروج دم الحيض والغشاء عادة ما يكون رقيقاً وليس شفافاً وأحياناً قد يكون سميكاً ومطاطاً صعب الفض.

أنواع غشاء البكارة

هناك أنواع كثيرة من غشاء البكارة بحيث يختلف شكل هذا الغشاء من فتاة لأخرى:

أنواع غشاء البكارة
أنواع غشاء البكارة
  • هناك الغشاء الذي تكون فتحتهُ دائرية أو بيضاوية الشكل أو هلالية، و في هذه الحالة غالبا ما لا ينزل أي دم في أول اتصال جنسي.
  • هناك غشاء مشرشر أو مسنن الشكل، و في هذه الحالة ينزل دم قليل في أول اتصال جنسي.
  • هناك غشاء به فتحات متعددة ويسمى “الغشاء الغربالي”، و في هذه الحالة ينزل دم أكثر في أول اتصال جنسي.
  • فى بعض الأحيان تولد الفتاة وغشاؤها مسدود تماماً مما يمنع نزول دم الحيض وهنا لابد من التدخل الجراحي بمعرفة أخصائي أمراض نسائية لإحداث
  • ثقب صغير لتصريف دم الحيض المتراكم داخل الفتاة.
  • هناك بعض الفتیات یولدن من دون غشاء البکارة.

مفاهيم خاطئة حول غشاء البكارة و عذرية المرأة

في ثقافات كثيرة، خصوصا الثفافات المحافظة، يعتقد الناس أن هذا الغشاء مقياس لعذرية الفتاة وهذا أمر خاطئ لأسباب عديدة.

  • هناك العدید من الفتیات یفقدن عذریتهن لأسباب لا علاقة لها بالاتصال الجنسي مع الرجل.
  • في الثقافات المحافظة يتوقعون من البنت العذراء أن تنزف ليلة الزفاف لتؤكد انها لم تمارس أبدا أي اتصال جنسي قبل الزواج، و كما تم توضيحه، هناك أنواع من غشاء البكارة، وكل نوع له شكل مختلف فكثير من أنواع غشاء البكارة لا ينزف مع أول اتصال جنسي حيث يكون دوخول القضيب الذكري كاملا.

لهذه الأسباب لا يجب تخويف الفتيات بغشاء البكارة كأنه غول يكثم على أنفاس الصبايا و يجب كذلك تثقيف الشباب جنسيا لكي يفهموا أنه لا يمكن الاعتماد على غشاء البكارة كمقياس لعذرية الفتاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *