الرئيسية / المرأة / أسرة / زوجي يكره معاشرتي
تصرفات قد تجعل زوجك يكره معاشرتك
تصرفات قد تجعل زوجك يكره معاشرتك

زوجي يكره معاشرتي

زوجي يكره معاشرتي

كثير من النساء يشتكين:

زوجي يكره معاشرتي

فقد يحدث أن يصل الزوج إلى كراهية المعاشرة الزوجية و لا تتفاجئي سيدتي إن اكتشفت أنك السبب وراء ذلك. فخلال المعاشرة قد تقومين بأشياء تثير سخطه من المعاشرة الجنسية معك.

لماذا قد يكره زوجك معاشرتك ؟

ما الذي يجعل الرجل يكره الممارسة الجنسية مع زوجته؟

النظافة و المظهر

النظافة و المظهر مفمين جدا سيدتي. فعدم الاهتمام بالنظافة الشخصية و المظهر، و عدم الاعتناء بالجسد قد يؤديان إلى نفور الزوج من ممارسة الجنس مع الزوجة. يعتبر الجسد أولا وآخرا هو المحرك و العامل المثير في عملية الإغراء و الوصول إلى اللذة فإذا انعدم هذا العنصر المثير تختفي الرغبة.

الخجل

أكثر ما يكرهه الرجل في المرأة كذلك خجلها. فكثير من النساء يخجلن من أزواجهن لدرجة أنهن يمنعن الرجل من لمس أو رؤية أجسادهن. و هن بذلك يشيدن سورا عاليا بينهن و بين تحقيق اللذة الجنسية لديهن و لدى أزواجهن.

عدم اتخاد المبادرة

كثير من النساء يضنون أن اتخاد المبادرة في ممارسة الجنس يجب أن تأتي من الرجل و هذا أمر خاطئ فالمرأة التي لا تبدي رغبتها في الجنس قد تجعل الرجل يضن أنها لا تحبه و أنها تقبل بممارسة الجنس معه فقط لأن ذلك واجب و هي بذلك تحد من رغبته هو كذلك خصوصا إذا سلمت نفسها له كما لو كانت جمادا، و تتركه هو من يقوم بكل شيئ خلال المعاشرة.

الإشمئزاز

إظهار  الإشمئزاز خلال المعاشرة بدون سبب وجيه قد ينفر الزوج من العملية برمتها. فالمرأة التي تظهر كرهها أو تقززها من زوجها أو من أشياء يقوم بها زوجها أثناء الممارسة، تبني بذلك حاجزا منيعا أمام فرصة الإرتقاء بالحياة الجنسية.

الخوف

المرأة التي تخاف و لا تجرأ على الاقتراب من جسد أو مناطق في جسد زوجها قد تجعل الرجل ينفر من المعاشرة أو يضن أنه شخص غير مرغوب فيه كزوج.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *