الرئيسية / أخبار / أخبار سياسية / ميلانيا ترامب بلوك جديد يثير الانتقادات
ميلانيا ترامب بحلة مثيرة
ميلانيا ترامب بحلة مثيرة

ميلانيا ترامب بلوك جديد يثير الانتقادات

ميلانيا ترامب تثير الانتقادات بلوك مثير

ميلانيا ترامب بلوك جديد يثير الانتقادات. ففي خروج جديد لها، أثارت ملابس سيدة أمريكا الأولى، ميلانيا ترامب، انتقادات واسعة. فقد فاجأت ميلانيا الجميع بارتداء ملابس مثيرة وجريئة خلال حدث خيري خصص لشهر التراث في أمريكا اللاتينية، وأقيم في البيت الأبيض.

وجدير بالذكر أن ميلانيا كانت عارضة ازياء مشهورة وهي تعرف مدى تأثير المظهر على الرأي العام، لكن اختيارها هذه المرة حسب متتبعين لم يكن مناسبا. وامتعض متتبعو السيدة الأولى على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب طريقة لباسها، وانهالوا عليها بالانتقادات، حيث أنها لم تكن في الصورة المثالية التي عودتهم عليها.

وجدير بالذكر ان ميلاميا ارتدت فستانا ضيقا مكونا من قطعتين، يبين قميصها الأبيض الشفاف ملابسها الداخلية وجزءا من صدرها، اما تنورتها الوردية فكانت أقرب إلى أسلوب ملابس الفلامنكو.

اللون الوردي

ومن المحتمل ان يكون اختيارها اللون الوردي لسبب محدد و انه لم يكن محض صدفة، حيث يبدو أنها أرادت أن تسلط الضوء على شهر أكتوبر، الذي اختارته منظمة الصحة العالمية كشهر للتوعية بسرطان الثدي في كل بلدان العالم.

تجهم وابتسامات مصطنعة

وكعادتها، ظهرت السيدة الاولى زوجة دونالد ترامب متجهمة وهي تقف خلف زوجها وهو يلقي خطابه، فيما كانت توزع بين الحين والآخر ابتسامات مصطنعة

اقرأ المزيد عن المشاهير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *